وردة الــــــــــروح


منتدى يبحث عن هوايات الافراد و عرضها و تحفيزهم على التطور و زرع الثقه بالنفس ..
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 وصية فاطمة بنت رسول الله محمد عليهما السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جارحة القلب
المشرفون


انثى
مشاركات العضو : 474
العمر : 32
العمل : مكان الا اني فيه
رقم العضويه : 3
تاريخ التسجيل : 23/02/2008

مُساهمةموضوع: وصية فاطمة بنت رسول الله محمد عليهما السلام   الأحد 18 مايو 2008, 10:20 am

وصية فاطمة بنت رسول الله محمد عليهما السلام
قالت السيدة الزهراء عليها السلام لأسماء بنت عميس انتظريني هنيهة، ثم ادعيني فان اجبتك، والا فاعلمي أني قد قِدمت على ابي، قال الراوي: فانتظرتها اسماء هنيهة ثم نادتها فلم تجبها فنادت يا بنت محمد المصطفى، يا بنت اكرم من حملته السماء، يا بنت خير من وطأ الحصى، يا بنت من كان من ربه قاب قوسين أو أدنى، فلم تجبها فكشفت الثوب عن وجهها فاذا بها قد فارقت الدنيا، فوقعت عليها تقبلها وهي تقول يا فاطمة اذا قدمت على ابيك رسول اللّه (صلى اللّه عليه وآله وسلم) فأقرئيه من اسماء بنت عميس السلام، ثم شقت اسماء جيبها وخرجت فتلقاها الحسن والحسين (عليهما السلام) فقالا: اين أمنا فسكتت، فدخلا البيت فاذا هي ممتدة فحركها الحسين (عليه السلام) فاذا هي ميتة فقال: يا اخاه آجرك اللّه في الوالدة فوقع عليها الحسن يقبلها مرة ويقول: يا أماه كلميني قبل ان يفارق روحي بدني قالت: واقبل الحسين (عليه السلام) يقبل رجلها ويقول يا أماه انا ابنك الحسين كلميني قبل ان ينصدع
قلبي فأموت قالت لهما اسماء: يا ابني رسول اللّه انطلقا الى ابيكما عليّ (عليه السلام) فاخبراه بموت أمكما، فخرجا يناديان يا محمداه يا احمداه، اليوم جدد لنا موتك، اذ ماتت أمنا، ثم أخبرا عليَّا (عليه السلام) وهو في المسجد فغشي عليه عليه حتى رشعليه الماء ثمأفاق وكان (عليه السلام) يقول: بمن العزاء يا بنت محمد، كنت بك اتعزى ففيم العزاء من بعدك. قال الراوي: فحمل الحسنين (عليهما السلام) حتى ادخلهما بيت فاطمة (عليها السلام) وعند رأسها اسماء تبكي وتقول: وايتامى محمد كنا نتعزى بعدك. فكشف علي (عليه السلام) عن وجهها فاذا برقعة عند رأسها فاذا فيها:بسم اللّه الرحمن الرحيم هذا ما أوصت به فاطمة بنت رسول اللّه (صلى اللّه عليه وآله وسلم) أوصت، وهي تشهد ان لا إله الا اللّه، وأن محمداً (صلى اللّه عليه وآله وسلم) عبده ورسوله، وأن الجنة حق، والنار حق، وأن الساعة آتية لا ريب فيها، وأن اللّه يبعث من في القبور، يا عليّ انا فاطمة بنت محمد (صلى اللّه عليه وآله وسلم) زوجني اللّه منك لأكون لك في الدنيا والآخرة أنت أولى بي من غيري، حنطنيوغسّلني بالليل، وصلّ علي وادفني بالليل ولا تعلم احدا، واستودعك اللّه واقرأ على وُلدي السلام الى يوم القيامة.



وعن مصباح الانوار عن ابي عبد اللّه عن آبائه (عليهم السلام) قال: ان فاطمة (عليها السلام) لما احتضرت اوصت علياً(4) فقالت: اذا أنا مت فتول انت غسلي، وجهزني، وصلِّ عليَّ وانزلني في قبري وألحدني وسوّ التراب عليَّ واجلس عند رأسي قبالة وجهي فأكثر من تلاوة القرآن والدعاء فانها ساعة محتاج الميت الى أنس الاحياء، وأنا استودعك اللّه تعالى وأوصيك في وُلدي خيراً، ثم ضمت اليها ام كلثوم فقالت له: اذا بلَغَتْ فلها ما في المنزل، ثم اللّه لها، فلما توفيت فعل ذلك أمير المؤمنين (عليه السلام).


وعن روضة الواعظين
وغيره مرضت فاطمة (صلوات اللّه عليها) مرضاً شديداً ومكثت اربعين ليلة في مرضها الى ان توفيت فلما نعيتاليها نفسها دعت ام أيمنواسماء بنت عميس ووجهت خلف عليّ (عليه السلام) واحضرته فقالت: يا ابن عم انه قد نعيت الي نفسي وانني لا ارى ما بي الا انني لاحقة بابي ساعة بعد ساعة وأنا اوصيك باشياء في قلبي قال لها علي (عليه السلام): اوصيني بما احببت يا بنت رسول اللّه، فجلس عند رأسها واخرج من كان في البيت ثم قالت: يا ابن عم ما عهدتني كاذبة ولا خائنة ولا خالفتك منذ عاشرتني



فقال: معاذ اللّه، انت أعلم باللّه وأبرّ وأتقى وأكرم وأشد خوفاً من اللّه ان أوبخك بمخالفتي، قد عز عليَّ مفارقتك وفقدك، الا انه أمر لا بد منه، والله جُدِّدت عليَّ مصيبة رسول اللّه (صلى اللّه عليه وآله وسلم) وقد عظمت وفاتك وفقدك، فانا للّه وانا اليه راجعون
من مصيبة ما أفجعها وآلمها وأمضهاوأحزنها هذه واللّه مصيبة لا عزاء لها، ورزية لا خلف لها، ثم بكيا جميعاً ساعة واخذ عليّ (عليه السلام) رأسها وضمها الى صدره ثم قال: اوصيني بما شئت، فانك تجدينني امضي فيها كما أمرتني به وأختار أمرك على امري،



ثم قالت: جزاك اللّه عني خير الجزاء يا ابن عم رسول اللّه ثم أوصته بان يتزوج بعدها امامة بنت اختها وأن يتخذ لها نعشاً
وان لا يشهد احد جنازتها من الذين ظلموها وأخذوا حقها وان لا يصلي عليها احد منهم، ولا من أتباعهم، وان يدفنها بالليل اذا هدأتالعيون ونامت الابصار.



تم النقل من كتاب
الأنوار البهية في
تواريخ الحجج الإلهية للشيخ عباس القمي



نسألكم الدعاء


_________________



ミ♡彡 جارحة القلبミ♡彡


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
wardat-alroo7



انثى
مشاركات العضو : 466
العمر : 27
الهوايات : كل ما تنتجه اليد و العقل
العمل : الدفاع عن القلوب المستضعفه
رقم العضويه : 1
تاريخ التسجيل : 20/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: وصية فاطمة بنت رسول الله محمد عليهما السلام   الأحد 15 يونيو 2008, 8:45 pm


فهنيئاً لكـ يا سيدة نساء العالمين الأولين والأخرين ...

و أحسن الله ثوابكـِ اخيتي لهذا النقل المميز ...


تحياتي و شكري :
وردة الروح

_________________




ミ♡彡 ليـس كــل مـــن أبتسمـ لــك فهــو يحبكــ ミ♡彡




[img] [/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وصية فاطمة بنت رسول الله محمد عليهما السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وردة الــــــــــروح :: 

وردة الاسلام :: 

الاسلامي العام

-
انتقل الى: